‎أنهى ألف حاج وحاجة من أسر الشهداء والمصابين من الجيش والشرطة المصرية المشمولين ببرنامج ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة، طواف القدوم، وسط منظومة من الخدمات المتكاملة التي وفرها البرنامج.
‎وقال قال رئيس لجنة حجاج دولة مصر ببرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الأستاذ عبدالعزيز بن ناصر الصالح من جهته، : “إن جميع الضيوف أتموا عمرتهم، ويتمتعون ولله الحمد بالراحة والسعادة بسكنهم، ووُفِّر لهم نقل ترددي من قِبل البرنامج للحرم المكي الشريف، استعدادًا لبداية المشاعر المقدسة والتنقل إليها، وسوف يستعد البرنامج لنقل الضيوف لعرفات ومزدلفة ومنى، لإتمام نسك الحج على أكمل وجه، بالإضافة إلى بعض الزيارات التي يُنفذها البرنامج مثل زيارة مصنع كسوة الكعبة، ومتحف الحرمين الشريفين ‎
وأضاف “الصالح” تُعد هذه الاستضافة شاملة لكل شيء يمكن التعرف إليه يُمكّن الضيوف لأداء هذا النسك بما فيه ذبح الهدي على نفقة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله- ، ونسأل الله أن يسهل على الحجاج حجهم ويعينهم، ويعيدهم إلى بلادهم سالمين غانمين.