وقف أمس صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، على استعدادات وتجهيزات قيادة قوات الدفاع المدني بمشعر منى لمتابعة تنفيذ الخطط المعدة مسبقًا للمحافظة على سلامة حجاج بيت الله الحرام.
واجتمع الوزير خلال الجولة بقيادات الدفاع المدني المشاركين في مهام حج هذا العام ، واطلع خلال الاجتماع على موجز لإحصاءات الدفاع المدني في موسم الحج 1439 هـ، والعمل التطوعي بالدفاع المدني بموسم حج هذا العام، الذي شهد ارتفاعًا في عدد المتطوعين والمتطوعات عن العام الماضي بمقدار 81.9%.
وكان وزير الداخلية افتتح خلال جولته التفقدية مقر قيادة قوات الدفاع المدني بمشعر منى، واطلع على تجهيزات المقر الذي وفر فيه كل ما يلزم لأداء مهام الدفاع المدني في الحفاظ على سلامة ضيوف الرحمن، والذي روعي في تصميمه طبيعة البيئة في منطقة المشاعر وبما يدعم الجوانب الوظيفية من الداخل ويتماشى في تصاميمه الخارجية مع خصائص المشاعر المقدسة.
واستمع إلى شرح من مدير الدفاع المدني الفريق سليمان بن عبدالله العمرو، عن مكونات المبنى والأقسام التي يشملها، إضافة إلى المهام التي يقوم بها خلال موسم الحج.
رافق وزير الداخلية خلال الزيارة، نائب وزير الداخلية الدكتور ناصر الداود ، ووكيل وزارة الداخلية للشؤون الأمنية محمد المهنا.