أطلقت المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية، صفحة “مدونات” على الموقع الرسمي للمؤسسة، والتي تحتوي على مجموعة من القصص المتنوعة لإثراء محتوى موسم الحج، ونقل صور الإلهام ثقافيا وفكريا، واقتصاديا، وإنسانيا.

وتهدف المؤسسة من خلال هذه التجربة إلى صناعة الإلهام من الحج من خلال كل الجوانب التي يعيشها الحاج أو المطوف، بالإضافة إلى أن تكون منصة عالمية توصل هذه الرسائل إلى العالم أجمع.

 ويسعى القائمون على هذه الصفحة إلى تعزيز القيمة الرئيسية لمهنة الحج وهي الشرف، والاعتزاز، والبذل، والإبداع، والإحسان، المسؤولية.

وجندت المؤسسة 20 موظفا وموظفة لإدارة المدونة على مدار العام، والتي تقدم تجربة جديدة ومختلفة للحجاج والمطوفين، حيث يمكنهم التعبير عن رحلتهم في الحج من خلال هذه المنصة الإلكترونية، وتقديم تجاربهم التي عاشوها في موسم الحج عبر تدوينات بقوالب ثقافية وفكرية واقتصادية وإنسانية. ووصل عدد التدوينات إلى 136 تدوينة متنوعة، فيما يخطط الفريق للوصول إلى 544 منشور يُستخلص من التدوينات.

ولم تكتفي المؤسسة بفتح الباب أمام الناطقين باللغة العربية، بل فتح المجال أمام الناطقين بغير اللغة العربية من خلال السماح لمن يتحدثون باللغة الإنجليزية في المشاركة ونقل تجاربهم عبر المدونة.