أدى حجاج بيت الله الحرام صلاتي المغرب والعشاء في مسجد المشعر الحرام، عقب اكتمال وصولهم إلى مشعر مزدلفة بعد وقفهم على صعيد عرفات، وسط منظومة من الخدمات المتكاملة قدمتها الجهات الحكومية المشاركة في خدمة ضيوف الرحمن ليؤدوا مناسكهم بسلام آمنين .

وهيأت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد مسجد المشعر الحرام بجميع الإجراءات والاشتراطات الاحترازية وفق البروتوكولات الصحية لحج هذا العام 1441هـ، بما يضمن أمن وصحة الحجاج خلال تواجدهم داخل المسجد، إلى جانب تعقيم وتطهير المسجد بتقنية الأوزون الصديقة للبيئة وتزويد مرافق المسجد كافة بالشاشات التوعوية.

وأثنى حجاج بيت الله الحرام على الجهود التي تقدمها وزارة الشؤون الإسلامية في تهيئة مسجد المشعر الحرام، وتقديم البرامح التوعوية والإرشادية ليؤدي الحجاج حجهم بكل يسر وسهولة، رافعين الشكر والدعاء للقيادة الرشيدة على ما توليه من اهتمام وعناية لبيوت الله وكل ما يخدم ضيوف الرحمن.