قدم رئيس مجلس الفكر الإسلامي قبلا إياز من جمهورية باكستان الإسلامية، شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – على هذه الاستضافة الكريمة التي تلقاها بكل حفاوة وسرور لأداء مناسك الحج ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين الذي تنفذه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد للحج والعمرة والزيارة.

وقال أن المستضافين في البرنامج معتزين بدعوة المملكة لأداء هذا النسك الإيماني والركن الخامس من أركان الإسلام، مضيفاً أن المملكة سبّاقة في فعل الخير وهي أولى الدول الإسلامية وفي مقدمتها وواجهة للعالم الإسلامي، ففيها قبلة المسلمين وفيها مدينة النبي صلى الله عليه وسلم وفيها مهبط الوحي.

وأضاف أن المملكة استضافت الحجاج من جميع أنحاء العالم الإسلامي وكانه حلم أن يأتو للمملكة لأداء مناسك الحج، ولكن ملك الإنسانية خادم الحرمين الشريفين حقق لهم هذا الحلم وهذا فخر للمملكة.
وأشاد إياز في ختام حديثه بالعلاقات الوثيقة التي تربط بين المملكة وجمهورية باكستان.