فعّلت مدينة الملك عبد الله الطبية بالعاصمة المقدسة، للعام الرابع على التوالي، الخط الساخن لجلطات القلب والجلطات الدماغية الحادة، لتمكين الأطباء والمتخصصين في جميع مستشفيات المشاعر المقدسة والعاصمة المقدسة من مناقشة الحالات الطارئة وتقييمها مع الاستشاريين بالمدينة الطبية، وتنسيق تحويل الحالات التي تستدعي النقل بأسرع الطرق .

وخصصت المدينة أرقامًا للتواصل المباشر والسريع على مدار الساعة خلال مدة الحج، وتوزيعها على مستشفيات المشاعر المقدسة والعاصمة المقدسة، خلال خط ساخن مباشر لخدمات صحة القلب وخط ساخن آخر بديل في حال انشغال الخط السابق لتوفير الخدمات والتدخل في أسرع وقت ممكن، بالإضافة إلى رقم مباشر لمندوب التنسيق الطبي.

أوضح رامي الصوفي، مدير التنسيق الطبي بمدينة الملك عبدالله، أن عامل الوقت يعد الأهم بين العوامل التي تحدد مدى الاستجابة لعلاجات الجلطات القلبية الدماغية مما يعزز أهمية توفر الخبرات اللازمة على مدار الساعة عبر الخط الساخن للاستشارة وإرسال المريض في اسرع وقت ممكن خلال موسم الحج.