واس – منى
تنفذ الندوة العالمية للشباب الإسلامي خلال موسم حج هذا العام 1440هـ ، برنامجها الصحي التطوعي بالحج بالشراكة مع الجمعية الخيرية للرعاية الصحية الأولية درهم وقاية .
البرنامج الذي أسسته الندوة عام (1428هـ) وبدأ في أعوامه الأربع الأولى بالعمل داخل مستشفيات المشاعر بإشراف ورعاية من وزارة الصحة وانتقل للعمل الميداني من عام 1432 عبر فرق محدودة تقوم بالخدمات الإسعافية الطارئة في منطقة الجمرات وتطور عمله عبر السنوات الماضية في العدد والخدمات المقدمة فشملت مشعر عرفات وطرق المشاة ومنطقة الجمرات ومحطات القطار.
أما المتطوعون فيه فتدرج عددهم من 25 متطوعاً في أول عام، حتى وصل لأكثر من 650 متطوعاً ومتطوعة في هذا العام 1440 هـ جميعهم من الحاصلين على دورتي الإسعافات الأولية والإنعاش القلبي الرئوي، بالإضافة لبرنامج تأهيلي مدته ثلاث أيام .
ويرتكز دور المتطوعين والمتطوعات على تقديم خدمات رعاية القدم والخدمات الميدانية الإسعافية والنقل لأقرب مركز للخدمات الطبية ويحرص البرنامج على تقديم دورة رعاية القدم وورش عمل متعددة عن آليات الفرز والرعاية قبل المستشفى والأمراض المتعلقة بالإجهاد الحراري وضربات الشمس وتتوزع فرقه التطوعية في مناطق مختلفة من المشاعر قوام كل فرقة (4) أفراد يعملون من اليوم الثامن وحتى اليوم الثاني عشر، وتحمل كل فرقة شنطة مجهزة بكافة أدوات الإسعافات الأولية والغيارات الطبية وجهاز السكر والضغط لتقديم الرعاية الطبية الميدانية اللازمة لخدمة ضيوف الرحمن.