هيأت وزارة الشؤون البلدية والقروية ممثلة في أمانة العاصمة المقدسة، طرق المشاة، المكونة من أربعة مسارات بعرض 100 متر بالمشاعر، فضلًا عن توفير عديد من الخدمات الجديدة والمستحدثة لضيوف الرحمن أثناء استخدامهم هذه الطرق،وذلك لأهميتها؛ حيث إن 15% من الحجاج يسلكون هذه الطرق، مما يسهم في تحسين حركة زوار بيت الله الحرام وتيسيرها، خلال تنقلاتهم بين المشاعر ولجعل مسلكهم أكثر أمنًا، وملائمًا للمشاة من الحجاج، وكذلك لذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن، الذين يستخدمون العربات المتحركة وتوفير “مياه مبردة”، تقدمها لهم عديد من المبردات الخيرية، طوال رحلاتهم الإيمانية، في تلك الطرق، من عرفات إلى مزدلفة أو من مزدلفة إلى منى.