أنهت الشركة السعودية للخدمات الأرضية، الشركة الرائدة في تقديم خدمات المناولة الأرضية في جميع مطارات المملكة العربية السعودية الـ27، المرحلة التشغيلية لحج 1439هـ من خلال توديع آخر رحلات الحج من مطاري الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، والأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة، يوم أمس الثلاثاء.

وكرست الشركة جميع إمكاناتها البشرية والآلية لخدمة وتسهيل إجراءات رحلات العودة لحجاج بيت الله الحرام بعد إتمامهم مناسك فريضة الحج، وذلك بخدمة 1.242.833 حاجاً على متن 4425 رحلة حج، وتم مناولة ما يقارب 2.593.789 قطعة عفش.

وشهد مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة مغادرة 3032 رحلة على متنها 819.010 حجاج وتمت مناولة ما يقارب 1.763.200 قطعة عفش.

وتشير الإحصائيات بمطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة، إلى خدمة 423.823 حاجاً، على متن 1393 رحلة، وتمت مناولة ما يقارب 830.589 قطعة عفش.

وقدّم الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للخدمات الأرضية المهندس عمر بن محمد نجار، شكره وتقديره لكل من أسهم وشارك في إنجاح خدمة ضيوف بيت الله الحرام لموسم حج 1439هـ.

وقال: بحمد الله ثم بجهود وتكاتف جميع موظفي وموظفات الشركة وشركاء النجاح من عملائنا من شركات الطيران والجهات الحكومية والجهات المعنية، أنهينا موسم حج 1439هـ بنجاح، بإتمام مرحلة مغادرة حجاج بيت الله الحرام وفق الخطط التشغيلية الموضوعة.

وأضاف “نجار”: أكثر من 10 آلاف موظف في مطاري الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، والأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة، قدّموا بمشاركة 260 موظفة لأول مرة في تاريخ الشركة، خدمات متميزة في إنهاء هذا الموسم وفق أعلى معايير الجودة المطلوبة للمناولة الأرضية وباتقان واقتدار.

وأردف: الشركة السعودية للخدمات الأرضية بدأت استعداداتها بوضع الخطط اللازمة بشكل مبكر لموسم العمرة 1440هـ، لتقديم أفضل خدمات المناولة الأرضية للمعتمرين في مرحلة الوصول والمغادرة.